شدد سليم عبد الرؤوف برناوي وزير الشباب والرياضية على ضرورة الرفع من مستوى مُسيري الأندية الجزائرية، وتفادي الخرجات النارية وإحداث المشاكل التي باتوا يتحلون بها.

وأوضح الرجل الأول على رأس الوزارة قائلا في تصريحات خص بها القناة الإذاعية الأولى: “من المؤسف مشاهدة ما يحدث في البطولة الوطنية في الفترة الأخيرة، فهو لا يمُت للروح الرياضية بصلة، يجب على المسؤولين أن يرفعوا المُستوى ويطلعوا على المواثيق الأولمبية المُتعلقة بالروح الرياضية، والتي يفتقدون لها”.

كما عاد برناوي الذي خلف محمد حطاب على رأس وزارة الشباب والرياضة إلى التصريحات النارية التي أطلقها شريف ملال رئيس فريق شبيبة القبائل والتي اتهم فيها إدارة إتحاد العاصمة بترتيب لقاء الجولة الأخيرة أمام شباب قسنطينة ما جعلهم يتوجون باللقب.  

وقال برناوي: “تصريحات ملال لن تمر مرور الكرام، حيث طلبنا من الجهات المسؤولة القيام بدورها لكشف ما حدث”، وختم كلامه: “نحن في دولة قانون، والعدالة تملك حرية فتح تحقيق فيما حدث، وعلى كل من ادعى شيئا أن يثبته بجلب الدلائل على التهم التي أطلقها”.

إيسري.م.ب