تستمر لمدة أسبوع

سطرت مصالح بلدية باتنة برنامجا ثريا ومتنوعا بمناسبة الاحتفالات برأس السنة الأمازيغية 2969 ابتداء من اليوم وإلى غاية 12 جانفي الجاري.

وأوضح نور الدين ملاخسو رئيس بلدية باتنة أنه تم تسطير برنامج ثقافي ثري احتفالا بهذا الموعد السنوي الذي يعكس تنوع التراث المادي والغير المادي بالمنطقة يتضمن أنشطة ثقافية مختلفة ومعارض تبرز الموروث الأمازيغي وكذا دورة رياضية في الشطرنج، فضلا عن تنظيم قوافل إعلامية ستجوب أحياء مدينة باتنة مع تنظيم ورشات مفتوحة للرسم والنحت الامازيغي على مستوى الفضاءات الثقافية المتواجدة بالمدينة.

وأضاف المتحدث أن الجمهور الباتني سيكون على موعد مع استعراضات ضخمة في الهواء الطلق بالمنطقة المسماة “عزاب” تتضمن نصب خيم ومعارض تبرز الزخم والموروث التاريخي الامازيغي، الذي تحييه العائلات الاوراسية خلال الاحتفال بليلة يناير من خلال تقديم لوحات تراثية تبين عادات وتقاليد سكان مدينة باتنة، وكذا تنظيم سباق للخيل بحضور أعضاء من الجالية الجزائرية بالخارج في إطار قافلة الوفاء.

كما سيتم على مدار أيام هذه الاحتفالات تنظيم معارض للتراث الثقافي الوطني بقاعة “أسحار” بوسط المدينة بمشاركة العديد من فعاليات المجتمع المدني والوفود المشاركة من ولايات الوطن، وكذا الجمعيات الثقافية تشمل اللباس التقليدي، الحلي والاواني الفخارية التقليدية مع تخصيص جناح خاص للبيع بالإهداء للكتب الناطقة باللغة الامازيغية.

وستتخلل برنامج الاحتفال ندوات تاريخية فكرية تتمحور حول التقويم التاريخي الامازيغي وكذا الموروث الطبيعي في اليوم الثالث من هذا الحدث ينشطها أساتذة محاضرين من جامعة باتنة بمعية مختصين في الشأن الامازيغي بقاعة السينما حي النصر.

مهمائي.أ