لفائدة المناطق الريفية والمعزولة

تم بولاية مستغانم تسجيل برنامج تنموي بقيمة 4 مليار دينار لفائدة المناطق الريفية والمعزولة، حسبما أعلن عنه الوالي محمد عبد النور رابحي.

وأضاف رابحي في تصريح صحفي أن هذا البرنامج يهدف إلى تحسين الإطار المعيشي بالمناطق الريفية لولاية مستغانم وتدارك النقائص التي سجلتها السلطات المحلية خلال خرجاتها الميدانية واستماعها عن قرب لانشغالات الساكنة الذين يمثلون 45 في المائة من السكان (592 دوارا وتجمعا ريفيا ثانويا).

وأوضح ذات المسؤول أن هذه العمليات لها علاقة مباشرة بالحياة اليومية للمواطنين وخاصة الطرقات والمياه والصرف الصحي والغاز الطبيعي والكهرباء والصحة والتربية والرياضة وتم وضعها بالتنسيق مع الجهاز التنفيذي للولاية ورؤساء المجالس الشعبية البلدية.

ويسمح هذا البرنامج الذي ينطلق نهاية شهر أكتوبر المقبل بصيانة خمس طرقات ولائية على مسافة 44 كلم وتأهيل 24 طريقا بلديا على مسافة 46 كلم لفك العزلة عن 34 دوارا.

ويتضمن البرنامج في شق الموارد المائية أربع عمليات لإنجاز شبكات التطهير والصرف الصحي لـ 7 دواوير والربط بالماء الشروب لـ 20 دوارا وتركيب أزيد من 20 ألف عداد وهو ما يسمح بتحسين وعصرنة خدمة توزيع المياه بالمناطق الريفية.

كما استفاد قطاع الطاقة من مشاريع هامة في إطار هذا البرنامج الممول من صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية تخص ربط 30 دوارا وتجمعا سكنيا بالغاز الطبيعي وتوسيع شبكة الإنارة الريفية لتشمل 41 دوارا وتجمعا ثانويا.

وبهدف ترقية الصحة الجوارية وتقريب المرافق الصحية من المواطنين وتحسين الخدمات المقدمة لسكان الأرياف، تم تسجيل عملية واسعة لتأهيل وعصرنة 53 قاعة علاج وتجهيزها بالعتاد الطبي اللازم، يضيف الوالي رابحي.

وسيتم برسم نفس البرنامج، إنجاز 114 قسما لتخفيف الضغط عن التلاميذ وتحسين ظروف التمدرس، تضاف إلى عمليات تجهيز 6 مطاعم مدرسية وتأهيل وترميم 109 مدرسة ابتدائية.

وحظي الشباب في إطار هذا البرنامج التنموي بالعديد من المشاريع التي تهدف إلى إنجاز منشآت رياضية جديدة وتطوير وعصرنة المرافق الشبانية القديمة، على غرار الملعبين البلديين بالصور ومنصورة اللذان استفادا من عمليتين لتجهيز الأرضية بالعشب الاصطناعي.

كما سيتم بالقطب الحضري الجديد الحشم (بلدية صيادة) إنجاز مسبح نصف أولمبي، يضاف إلى مشروع إنجاز قاعة متخصصة في الرياضة ببلدية عين سيدي شريف و18 ملعبا جواريا لكرة القدم في مختلف المناطق.