كشف وزير السكن والعمران والبيئة، كمال ناصري، عن برنامج إضافي لمكتتبى “عدل” الذين قبلت طعونهم وأن الدولة تعمل عليه . وأضاف ناصري في تصريح له، أمس، أن العديد من المشاريع السكنية عرفت تأخرا بسبب جائحة كورنا التي أثرت على العديد من القطاعات في الجزائر، وأنه تم توزيع أكثر من 200 ألف وحدة سكنية بمختلف الصيغ عبر كامل التراب الوطني . وأضاف الوزير أن الدولة الجزائرية ماضية في تحقيق الأهداف التي سطرتها في بداية هذه السنة. وبالنسبة للسكن الترقوى المدعم قال الوزير هناك 130 ألف وحدة سكنية تم تسليم العديد منها الأخرى في طور الإنجاز.