ما زال البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، يسعى لتعزيز دفاع فريقه، بعد فشله في تحقيق ذلك خلال انتقالات الصيف الماضي.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية، إن مانشستر يونايتد استفسر عن المدافع البرازيلي في صفوف بوردو الفرنسي، بابلو كاسترو، صاحب الـ27 عامًا.

وأوضحت شبكة “فوكس سبورت” البرازيلية، أن بابلو هو الهدف الأول لمانشستر يونايتد حاليا، لكن هذه الخطوة ستكون مكلفة لا سيما أن عقد اللاعب مع بوردو ينتهي في صيف 2021.

كما ربطت تقارير صحفية سابقة، النادي الإنجليزي، بالمدافع البرازيلي الآخر في صفوف بورتو البرتغالي، إيدير ميليتو، بعد خيبات الأمل الدفاعية والإصابات في الشياطين الحمر.

وكان بابلو لعب لفريق كورنثيانز وساعده على الفوز بلقب الدوري البرازيلي عام 2017.

ويعتبر العملاق البرازيلي (188 سم)، من أفضل المدافعين في الدوري الفرنسي في الوقت الحالي، كما أنه شارك مع المنتخب البرازيلي الأول في مباراتين أمام السعودية والكاميرون.