لتسهيل مهامهم والسماح لهم بمزاولة عملهم في أحسن الظروف

أعلن نور الدين بدوي، وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، عن تخصيص سكنات وظيفية مهيأة للأطباء الأخصائيين، قصد تسهيل مهامهم والسماح لهم بمزاولة عملهم في أحسن الظروف عبر كامل التراب الوطني.

قال الوزير على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته أمس إلى ولاية سيدي بلعباس، رفقة مصطفى لهبيري، المدير العام للأمن الوطني، “قررنا وضع سكنات وظيفية مهيأة تحت تصرف الأطباء الأخصائيين”.

كما أبرز بدوي، عقب تدشينه المؤسسة الإستشفائية “بوذراع بلعباس” لصالح الأمن الوطني لسيدي بلعباس، والتي تتضمن خدمات مختلفة على غرار التصوير بالأشعة، الجراحة، وكذا الإستعجالات، أن مثل هذه المنشأة مكسب ومفخرة ومن الضروري أن تفتح أبوابها للمواطنين، لتكريس العلاقات التقاربية بين المواطن والمؤسسة الشرطية، وقال في هذا الصدد “إننا نتخذ من هذا المنبر قرار إنجاز مستشفى مماثل خاص بالأمن الوطني بولاية ورقلة”.

في السياق ذاته عاين وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، عدة منشآت صحية بولاية سيدي بلعباس، كما زار مشاريع إستثمارية، قبل عقد لقاء مع المجتمع المدني قصد الإصغاء إلى إنشغالات المواطنين بالولاية.

رضا.ك