رفض التوقف عند حاجز مراقبة

أقدم ليلة أول أمس بارون مخدرات على إطلاق النار على رجال الدرك الوطني، بعدما رفض التوقف في حاجز مراقبة ببلدية أولاد سلام لأنه كان يحمل كمية معتبرة من الخمور موجهة للتوزيع بطريقة غير شرعية.

الحادث أسفر عن إصابة دركيين إثنين بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقلهما إلى مستشفى مروانة، قبل أن يتمكن عناصر الدرك الوطني من توقيف المتهم البالغ من العمر حوالي 30 سنة، رفقة مرافقه، فيما تم حجر السيارة من نوع “كادي” وما بداخلها من خمور.

هشام عمراوي