ينتظر أوناي إيمري، مدرب آرسنال قرارا بخصوص مستقبل لوران كوسيلني، بعدما رفض القائد السفر مع البعثة إلى الولايات المتحدة، لخوض فترة الإعداد للموسم الجديد، بينما قال المدرب إن النادي المنتمي للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يجب “أن يواصل المضي قدما”.

وذكرت تقارير بريطانية أن المدافع الفرنسي البالغ عمره 33 عاما، والذي يمتد عقدة لموسم واحد، يبدو مرشحا للانتقال إلى بوردو أو أولمبيك مارسيليا.

وقال إيمري، في مؤتمر صحفي بعد فوز آرسنال 3- 0 على كولورادو رابيدز وديا: “لقد تحدثت معه 3 مرات من أجل هذا الموقف. كنا نريده أن يأتي معنا لكنه قرر البقاء”.

وأضاف: “بالنسبة لي في الوقت الحالي الأمر واضح. نحن نحتاج إلى المضي قدما. نحن نلعب بروح من أجل أن نشق طريقا جديدا”.

وأكد إيمري أن كوسيلني، الذي انضم لآرسنال من لوريان الفرنسي في 2010، وخاض أكثر من 350 مباراة، لا يزال “لاعبا مهما”.

وقال المدرب الإسباني: “الآن يتعلق الأمر به وبالنادي. هما في حاجة للحديث حول مستقبله. أنا في انتظار النقاش والقرار.. لا يمكنني قول أكثر من ذلك”.

وسيلعب آرسنال مع بايرن ميونيخ اليوم قبل أن يواجه فيورنتينا وريال مدريد ضمن منافسات كأس الأبطال الدولية الودية.

وسيبدأ آرسنال مشواره في الدوري الممتاز أمام نيوكاسل يونايتد في 11 اوت المقبل، وسيحاول إنهاء المسابقة في المربع الذهبي بعدما جاء خامسا بالموسم الماضي.