قاضي التحقيق يأمر بوضع زوجته وابنته تحت الرقابة القضائية

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد بالعاصمة اليوم ، بإيداع اللواء المتقاعد عبد الغاني هامل المدير العام السابق للأمن الوطني وثلاثة من أبنائه رهن الحبس المؤقت بسجن الحراش، بتهم تتعلق بنهب العقار والثراء غير المشروع.

ص.بليدي

كما أصدر قاضي التحقيق قرارا بوضع زوجة عبد الغني هامل وابنته تحت الرقابة القضائية،فيما تمت إحالة كل من عبد القادر زوخ والي العاصمة السابق، عبد القادر قاضي والي تيبازة الأسبق، عبد الغاني زعلان والي وهران الأسبق وعبد المالك بوضياف والي وهران الأسبق إلى المحكمة العليا للتحقيق معهم في نفس القضية من قبل مستشار محقّق تعينه المحكمة العليا كون المعنيين يتمتعون بالامتياز القضائي بتاريخ الوقائع.

وكان عبد الغني هامل وأفراد من عائلته وآخرون قد مثلوا أول أمس أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد لمتابعتهم في قضايا فساد تتعلق بنهب العقار والثراء غير المشروع، ليتم تحويل الملف الى قاضي التحقيق الذي شرع في سماعهم خلال فترة بعد الزوال واستمرت جلسات السماع المراطونية إلى غاية صبيحة أمس وسط تعزيزات أمنية مشدّدة.

هذا وعرف محيط محكمة سيدي امحمد أول أمس، توافد عشرات المواطنين ووسائل الاعلام لتغطية الحدث، لكن مصالح الأمن منعت وصولهم الى الباب الخلفي للمحكمة.