8 وزراء وواليين سابقين ينتظرون المثول أمام المحكمة العليا

أمرت المحكمة العليا أمس، بإيداع أحمد اويحيى الوزير الأول السابق رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية للحراش بتهمة منح تسهيلات وامتيازات غير مستحقة لرجال أعمال، كما تم سماع عبد الغاني زعلان وزير النقل السابق في نفس القضية.

واستجوب مستشار مقرّر بالمحكمة العليا، أويحيى وزعلان حول منح امتيازات غير مستحقة لأرباب العمل على رأسهم علي حداد الرئيس السابق للآفسيو .

هذا ويأتي الإجراء القضائي الذي قامت به المحكمة العليا، استكمالا لإجراءات المتابعة القضائية في قضية رجل الأعمال علي حداد، حيث تلقت النيابة العامة للمحكمة العليا من النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة، ملف الإجراءات المتّبعة ضد مجموعة من أعضاء الحكومة السابقين بسبب أفعال يعاقب عليها القانون تتعلق بإبرام صفقات وعقود مخالفة للتنظيم والتشريع المعمول به.

وتضمّ القائمة التي أعلنت عنها النيابة العامة لمجلس قضاء العاصمة أيضا عبد المالك سلال الوزير الأول الأسبق، عمار تو وزير النقل الأسبق، طلعي بوجمعة وزير النقل الأسبق، كريم جودي وزير المالية الأسبق، عمارة بن يونس وزير التجارة الأسبق، عبد القادر بوعزقي وزير الفلاحة السابق، عمار غول وزير النقل السابق، عبد السلام بوشوارب وزير الصناعة الأسبق، عبد القادر زوخ والي العاصمة السابق وخنفار محمد جمال والي ولاية البيض والمنتظر مثولهم للتحقيق خلال الأيام القادمة أمام المحكمة العليا.

ص.بليدي