جمعية عين مليلة

باشر المدرب عز الدين ايت جودي مهمته الرسمية وهي اعادة الفريق الى واجهة الانتصارات وذلك من خلال العمل على تصحيح الاخطاء التي وقع فيها رفقاء بن يحي مؤخرا وخاصة في الودية التي جرت منذ يومين امام جمعية الخروب حيث يترقب الكوتش ردة فعل قوية في قادم المواعيد خاصة وان الهدف سيكون اعادة النادي الى سكة الانتصارات التي تبعده نهائيا عن حسابات السقوط بما ان فوز الاندية الاخرى يحتم عليه ضرورة التفاوض من اجل الهروب اكثر.

العمراني يطالب بتدعيم مادي من السلطات الولائية

في السياق ذاته طالب رئيس مجلس الادارة العمراني الدعم من السلطات الولائية لام البواقي وضرورة الوقوف الى جانب ” لاصام ” خاصة وان الفريق يمثل الولاية في حظيرة الكبار حيث اكد على حاجة النادي الى سيولة مالية تكون اضافية من اجل العمل على ضمان البقاء خاصة وان الفريق يبقى في حاجة الى متنفس مالي يساعد اللاعبين في عملية التحفيز ويجعلهم يقدمون كل ما لديهم من اجل الظفر بالنقاط المهمة.

عودة المصابين تريح الجميع

يذكر ان الفريق بدأ يستعيد عافيته خاصة من خلال عودة بعض المصابين في صورة سيلا وبن يحي وكذا بيطام وحتى ضيف وهي اوراق ستكون مهمة جدا في خيارات الكوتش مستقبلا خاصة وان الهدف يبقى ضمان البقاء وبالتالي فعودة المصابين ستساعد في ضبط تشكيلة اقوى يكون هدفها حصد النتائج الايجابية وضمان بقاء الفريق سواء بجلب النتائج من خارج الديار او حتى بملعب عين مليلة.

هشام رماش