جمعية عين مليلة

خص المدرب عز الدين ايت جودي جريدة السلام بحوار مقتضب عقب توقيع العقد الذي سيربطه بفريق جمعية عين مليلة، أكد من خلاله رفعه التحدي لابقاء لاصام في حضيرة الكبار مشددا على ضرورة التفاف الجميع حول الفريق.

وقال آيت جودي مدرب شبيبة القبائل السابق في اول تصريحاته: ” اليوم سندخل تحد جديد من اجل ضمان البقاء نعي ما ينتظرنا من صعوبات ولكن ثقتنا كثيرا في تحقيق الديكليك خاصة وان كل الظروف مهيأة حيث لم يبق سوى تحرر المجموعة من اجل تقديم الافضل في الميدان على العموم اشكر الطاقم المسير على ثقته في خدماتي وسنسعى برفقة المجموعة الى تحقيق المراد”.

” مستعد لرفع التحدي رفقة الكتيبة وسنسعى لاستغلال مفاتيح اللقاءات لترسيم بقائنا “

وواصل الكوتش حديثه حيث قال: “ينتظرنا تحد كبير من اجل اخراج جمعية عين مليلة من ازمة النتائج السلبية التي لاحقته طوال الموسم سنكون مرابطين وهدفنا واحد وهو التجند من اجل ابقاء الجمعية في حظيرة الكبار لدينا بعض المقابلات المفتاحية والتي نعول عليها للبقاء في المنافسة على العموم المجموعة واعية وقادرة على تقديم الافضل شريطة الثقة بالنفس والتركيز خاصة في انهاء الهجمة”.

” سندرس كل كبيرة وصغيرة ونخرج بحلول تسمح لنا بتقديم يد العون في ضمان البقاء “

اما في ختام حديثه فقد تطرق الكوتش يقول: ” نمتلك فكرة كبيرة عن التعداد وعن مشاكل الفريق وسنسعى لاستعادة الروح والذات لتحقيق الاهم خاصة وان الاستثمار اكثر في المعنويات يبقى ضروري على العموم سندرس فكرة الملعب التي اثرت على اللاعبين وسنتطرق الى الكثير من القضايا خلال هذا الاسبوع من اجل حلها وجعل التركيز كله منصبا على كيفية بلوغ المراتب البعيدة عن الاندية المهددة بالسقوط”.

هشام رماش