مكتب الدراسات ETRHB متّهم بعدم احترام مقاييس الأشغال

عرف الطريق السريع بعزازقة ولاية بتيزي وزو المنجز من قبل شركة  البناء” ETRHB Haddad “المملوكة لرجل الاعمال علي حداد بتكلفة مالية بلغت 600 مليار سنتيم تصدّعات وانهيار يشكّل خطرا على مستعملي الطريق .

أظهرت صور تم تسريبها على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” الوضعية الخطيرة التي طالت الطريق السريع بدائرة عزازقة على مسافة تسع كيلومترات حيث تعرّض لإنهيار شبه كلي رغم انه أنجز حديثا ما يطرح تساؤلا حول مدى احترام مكتب الدراسات التي يملكه رجل الاعمال علي حداد والمكلف بالمشروع لمقاييس ومعايير إنجازه مع احترام معايير السلامة المرورية ومقاومة كل الظواهر الطبيعية.

من جهته، أكّد رئيس دائرة عزازقة في تصريح صحفي ان انهيار التربة تسبّب في تصدّع الطريق السريع على مستوى المقاطعة الادارية مؤكدا انه تم غلق جزء منها والشروع في اصلاحه من اجل ان يعود للخدمة في اقرب وقت ممكن، دون ان يتحدث ذات المسؤول عن فتح تحقيق حول الأسباب الحقيقية للإنهيار والتصدعات الكبيرة التي عرفها الطريق والتي قد يكون سببها الغش في مواد البناء وعدم احتارم مقاييس انجاز  الأشغال.

هذا ومنحت الحكومة الأفضلية لشركات رجل الاعمال علي حداد في عشرات المشاريع التي اطلقها بموجب قروض بنكية رغم انه لم يحترم أجال التسليم فضلا على رداءة الإنجاز في عدد من تلك المشاريع.

سارة .ط