يشارك فيها لأول مرة المخبر الوطني للتجارب

أطلقت المديرية العامة للحماية المدنية أمس حملة وطنية للتحسيس من مخاطر الاختناق بغاز أكسيد الكربون، بالتنسيق مع وزارة التجارة ومشاركة لأول مرة المخبر الوطني للتجارب الذي سيشرع في معاينة أجهزة التدفئة وغيرها من الأجهزة التي يكثر استعمالها في فصل الشتاء، وهذا للتأكد من مدى مطابقتها لمعايير السلامة.

وستمس الحملة جميع مناطق الوطن، خاصة على مستوى الأحياء السكنية الجديدة والأحياء المستفيدة مؤخرا من الربط بشبكة الغاز الطبيعي.

 وتستمر هذه الحملة حسب البرنامج المسطر من قبل المديرية العامة للحماية المدنية إلى غاية شهر فيفري من السنة الجديدة 2019، كما ستتضمن هذه الحملة جوانب أخرى لها علاقة بحياة المواطنين في إطار الوقاية والتحسيس بكل المخاطر المحدقة بالإنسان.

من جهتها وزارة التجارة اتخذت إجراءات استباقية لتفادي بيع أجهزة تدفئة مغشوشة، وذلك من خلال تفعيل عمل المخبر الوطني للتجارب الذي يشرع هذه الأيام في مراقبة كل الأجهزة.

مرام. م