عملية تسوية الوضعية القانونية للأوعية العقارية متواصلة بمختلف الولايات

أعلن أمس عبد الخالق صيودة، والي العاصمة، عن انطلاق أولى المشاريع السكنية الخاصة بصيغة السكن الترقوي المدعم (LPA) على مستوى بلدية عين بنيان من إنجاز ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس.

أوضح الوالي، أنه بعد تسوية الوضعية القانونية لبعض الأوعية العقارية، توصل ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس، إلى تجسيد أولى مشاريعه في صيغة السكن الترقوي المدعم، والانطلاق في إنجاز 300 مسكن ببلدية عين بنيان، مشيرا في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، إلى أن مشاريع أخرى هي في طور الدراسة حاليا وتنتظر تسوية باقي الأوعية العقارية كما هو الحال في العديد من الولايات، والانتهاء من الإجراءات المتعلقة بالسكنات العمومية، علما أن قوائم المكتتبين في هذه الصيغة وصلت إلى 262 ألف مكتتب.

جدير بالذكر أن صيودة، أكد مؤخرا أن المصالح المختصة ستتعامل بصرامة مع المكتتبين وستلجأ للسجل البيومتري وفواتير الكهرباء لتصفية القوائم واختيار المستفيدين من الـ 10 ألاف مسكن حصة ولاية الجزائر من صيغة LPA.

هارون.ر