تعرض مسجد الفلاح الكائن بوسط مدينة خنشلة مقر عاصمة الولاية، ليلة أول أمس، إلى عملية سطو من قبل عصابة مجهولة الهوية والعدد استولت على مكبرات الصوت وتجهيزات أخرى .وحسب مصادر مطلعة كشفت للجريدة أن أفراد العصابة  تمكنوا من الاستيلاء على معظم التجهيزات الإلكترونية والعتاد المخصص لنظام الصوتيات بما فيها المكبرات المثبتة على واجهات جدران باحة المسجد وأجهزة التحويل والسماعات والساعات الإلكترونية.