مصرع طفل تحت عجلة مركبة والده بغليزان

تمكنت صباح أمس، فرق الغطاسين للحماية المدنية بتبسة بالتنسيق مع نظيرتها من خنشلة وسوق أهراس، من انتشال جثة الشاب باسط، البالغ من العمر 24 سنة الذي غرق أول أمس في سد واد ملاق، علما أن هذه الحادثة تعد الثانية في ظرف 10 أيام، حيث لقي شاب آخر حتفه بنفس المكان.

من جهة أخرى، لقي طفل في سن الرابعة حتفه ببلدية أولاد سيدي الميهوب في غليزان، بعدما دهسه والده بالخطأ بداخل مرآب البيت، وحُمل الضحية على جناح السرعة وهو مصاب بجروح بليغة، إلى مستشفى “أحمد فرانسيس” بوادي أرهيو، حيث أجريت له عملية جراحية غير ناجحة، فارق بعدها الحياة.

عماد.ب / كريمة توات