اتحاد مدينة خنشلة

انتخب مساء السبت الشاب ورجل الاعمال بومعراف سمير رئيسا جديدا لفريق اتحاد مدينة خنشلة وذلك خلال الجمعية العامة الانتخابية لليسمكا بعد انسحاب منافسه الوحيد الشاب منصف من اشغال الجمعية العامة المنعقدة بقاعة الاجتماعات لمركز الترفيه العلمي بحضور الاعضاء المؤسسين وانصار الفريق بقوة.

وجرت اشغال الجمعية في روح رياضية وبحضور الادارة السابقة للفريق التي كان يرأسها وليد بوكرومة لموسمين متتالين قبل أن يغادر الفريق بعد تضييع الصعود للقسم الوطني المحترف الثاني بعد حادثة خسارته على البساط في المقابلة الاخيرة من البطولة مع الفريق النازل لقسم ما بين الرابطات امل مروانة بسبب اجتياح الانصار وبعد انسحاب احدهم لفسح المجال أمام بومعراف سمير أين تمت تزكيته بالأغلبية لتمكين الإدارة الجديدة بتهيئة الفريق.

وأكد الرئيس ووعد الحضور بالعمل على تجديد كل الطاقم المسير، والاتفاق مع اللاعبين لدخول الفريق مرحلة التحضير للموسم القادم وبعث روح جديدة للفريق والعمل على ورقة الصعود الموسم القادم خاصة ان ضياعه الموسم الماضي كان في المبارة الأخيرة من البطولة ما خلف  استياء كبيرا وسط كل سكان الولاية. كما طالب الانصار بالوقوف الى جانب الفريق للمساندة والروح الرياضية والابتعاد عن الفوضى والكواليس لوضع اللاعبين امام مسؤولياتهم.

 نوي .س.