تأخرات في الأشغال وبن حمادي يحقّق رقم أعمال يفوق مليار دينار

وجّهت الوكالة الوطنية للطرق السريعة اخطارا لشركة “ألترابكو” المملوكة لإسماعيل بن حمادي النائب في حزب التجمع الوطني الديمقراطي عن ولاية برج بوعريريج لتنبيهها بضرورة إستكمال الاشغال المتعلقة بالطريق الرابط بين ولايتي سطيف وبرج بوعريريج والذي عرف تأخّرا منذ سنة 2014، كما منحت اجل 30 يوما للوفاء بالتزاماتها التعاقدية وإلا تقوم الوكالة بفسخ العقد.

وجاء في الموقع الإخباري ” e-bourse d’Algérie”،ان شركة “ألترابكو” حصلت منذ سنة 2014 على مشاريع مع الوكالة الوطنية للطريق السريع بالولايات الشرقية والغربية، لكنها لم تنته من اشغال انجازها منها الطريق الرابط بين الجهة الشرقية لولاية سطيف والجهة الشرقية لولاية برج بوعريريج على طول 113 كيلومترا، حيث سبق للوكالة الوطنية للطرق السريعة أن وجهت اخطارا  للشركة في 17 جويلية 2014 ولكن أشغال الطريق المذكور لم تعرف تقدّما وفقا للجدول التعاقدي.

كما أرسلت الوكالة الوطنية للطرق السيارة  في 10 سبتمبر 2018 أول اخطار إلى شركة ” Altrapco” لكن الأخيرة لم تف بإلتزاماتها التعاقدية ولم تقدم برنامجا مفصّلا لاستكمال الأشغال المتبقية من الطريق بين سطيف وبرج بوعريريج او حتى مخططها لتوريد المواد الاولية والعمال المكلفين باستكمال الأشغال.

هذا ومنحت الوكالة الوطنية للطرق السريعة شركة “ألترابكو” 30 يوما للوفاء بالتزاماتها التعاقدية وإلا تقوم الوكالة الوطنية للطرق السريعة الجزائرية بفسخ العقد من جانب واحد، حسب ذات الموقع.

للإشارة، فإن شركة الشخص الواحد ذات المسؤولية المحدودة” EURL Altrapco “هي شركة أعمال وخدمات عامة تأسست في اكتوبر 2004  براس مالي قيمته ثلاثة ملايير دينار كما انها تحقق رقم اعمال سنويا يفوق مليار دينار.

 ..و”باي ووتر”  تتماطل في استكمال مشروع انجاز واستغلال محطة لتصفية المياه

لقي المجمّع الجزائري-البريطاني باي ووتر، صاحب صفقة إنجاز واستغلال محطّة تصفية وتطهير المياه بزيغود يوسف بولاية قسنطينة إخطارا من طرف مديرية الموارد المائية لذات الولاية بالالتزام بأجال تسليم المشروع وإلا فسخ العقد.

افاد الموقع الإخباري ” e-bourse d’Algérie”ان مديرية الموارد المائية التّابعة لقطاع الوزير حسين نسيب، اعابت على المجمّع بطء وتيرة الأشغال وكذا التماطل في تسليم وتركيب الأجهزة الضرورية قبل دخول ذات المحطّة حيز الخدمة وعليه فقد تمّ منح “باي ووتر” مهلة 10 ايام لرفع التحفّظات التي سجّلتها مديرية الموارد المائية بقسنطينة، وفي حالة عدم الاستجابة سيتمّ إلى إلغاء العقد بطريقة آلية.

للتذكير، فإن  شركة “باي ووتر” مكلّفة كذلك بإنجاز محطّة لتصفية وتطهير المياه المستعملة بزرالدة غرب العاصمة، كانت قد أنهت أشغال إنجاز محطّة مماثلة بولاية سطيف.

سارة .ط