وفاق سطيف

نجحت تشكيلة وفاق سطيف في رفع رصيدها الى النقطة 36 وبهذا تقترب اكثر من تحقيق مرتبة ضمن البوديوم هذا وقد نوع اللاعبون كثيرا في الخطط المنتهجة الامر الذي مكنهم من بلوغ الفوز على حساب الحمراوة بواقع رباعية كاملة تداول على تسجيلها كل من جحنيط وبوقلمونة “ثنائية” ورضواني، يذكر ان اللقاء اجري من دون حضور الجمهور وهو اللقاء الذي عرف تحرر الجميع خاصة وان رفقاء جابو لعبوا من دون اي ضغط.

نغيز أشاد بمردود كتيبته ويتمنى المواصلة على نفس المنوال

في السياق ذاته اشاد المدرب نغيز كثيرا بعزيمة لاعبيه وتحررهم خاصة وان المجموعة بدأت تجد معالمها في الميدان خاصة بعد الازمة الكبيرة التي لاحقته في بداية مشواره مع الوفاق هذا واكد المدرب على سعيه لمواصلة رفع التحدي من اجل بلوغ المرتبة الثالثة خاصة وان الوفاق ضمن مكانة الموسم المقبل حسب الكوتش في حظيرة الكبار الامر الذي سيجعله يركز حاليا على اهداف اخرى مع الوفاق.

انتفاضة بكير جاءت في وقتها وتمنيات بعودة غشة وعيبود إلى مستوياتهما

من جهة اخرى عرف المدرب نغيز كيف يعيد اللاعب بكير الى صفوف التشكيلة الاساسية وذلك بعد ان غاب في عديد المناسبات حيث استغل فرصة اشراكه اساسيا وهو الامر الذي جعله يضبط عقاربه من اجل تكوين ثنائي رائع برفقة فرحاني الامر الذي جعل السطايفية يؤكدون ان اللاعب استغل الفرصة جيدا هذا وينتظر الجميع انتفاضة اخرى لبعض العناصر في صورة غشة وعيبود والمعول عليهما ليكونا بديلين مهمين.

هشام رماش