زار صبيحة أول أمس عبد الغني زعلال وزير الاشغال العمومية والنقل ووالي الولاية بكوش بن عمر بيت عائلة الطالب الجامعي الذي وجد مقتولا داخل غرفته بالإقامة الجامعية طالب عبد الرحمن ببن عكنون منذ ثلاثة أيام، وذلك لتقديم التعازي ومواساتهم في انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات الامنية المعمقة التي فتحت في القضية التي اهتز لها الجميع.