خلال حفل تسليم المهام خلفا للوالي السابق

أعرب الوالي الجديد لتيزي وزو، محمود جمعة، الذي استلم يوم الخميس المنصرم رسميا مهامه في حفل تسليم المهام عقد بمقر الولاية “التزامه بالكامل” لخدمة الولاية وسكانها.

وأكد جمعة أنه سيعمل على الاستماع إلى المواطنين وانشغالات الجمعيات وطلبات المسؤولين المنتخبين “لمعالجة معا الصعوبات الاجتماعية والاقتصادية التي تطرح على مستوى هذه الولاية” ملتمسا مساهمة “الكل” لتحقيق هذا الهدف.

واستنادا لعرض مسار الوالي الجديد لتيزي وزو، قدم خلال هذا الحفل، فقد تولى جمعة العديد من المسؤوليات بما في ذلك رئيس ديوان بغليزان ورئيس دائرة في إليزي وأم البواقي وتلمسان وبجاية وأمين عام بولاية الجلفة ووالي منتدب بالحراش والدار البيضاء وأمين عام لولاية الجزائر العاصمة ووالي على التوالي بكل من الشلف وغرداية وتمنراست.

بدوره، قال الوالي السابق، عبد الحكيم شاطر، الذي شغل هذا المنصب منذ أكتوبر 2018 والذي عين مؤخرا مديرًا لديوان الوزير الأول، نور الدين بدوي، أن “إقامته القصيرة” على رأس تيزي وزو تميزت بالعديد من الإنجازات من بينها برنامج الإسكان الضخم لـ10.000 وحدة”.

كما أشار إلى “المشروع الكبير لإنشاء قطب حضري في بوزغن وتسريع وتيرة العديد من المشاريع المهيكلة مثل الطريق الذي يربط الطريق السيار شرق- غرب وسد سوق نتلاتة والمصعد الهوائي لمدينة تيزي وزو”.

وتعهد المدير الجديد بديوان الوزير الأول قائلا: “سأعمل من خلال المنصب الذي أشغله حاليًا على المساهمة في تنمية المنطقة التي ما زلت مرتبطا بها”.

ج. ف