تعرف فاكهة التين الشوكي هذه الأيام، إقبالا معتبرا من طرف المواطنين بالرغم من ارتفاع أسعارها التي تتراوح بين 100 و150 دينارا، خاصة في ظل تحركات البائعين من أصحاب الطاولات، وتمركزهم في مختلف الأحياء الشعبية، ما جعل “فاكهة الفقراء” تفرض نفسها وتسيل لعاب حتى الأثرياء، أكثر من ذلك أضحت تباع بـ “المعريفة” نظرا لكثرة الطلب عليها.