نجم بن عكنون

عاش فريق بن عكنون الجحيم عشية أول أمس، في الجولة الأخيرة من عمر بطولة القسم الثاني هواة المجموعة الوسطى التي جمعت النادي بالمضيف أمل الأربعاء بملعب هذا الأخير، حيث تعرض أصحاب اللونين الأحمر والأسود لكل أنواع السب والشتم، والضغط قبل بداية المباراة إلى نهايتها ما جعل مكلوش وزملاؤه يخسرون بنتيجة هدف لاثنين ويفوتون فرصة الظفر ببطاقة الصعود للقسم الثاني محترف.

ماضي: لم أفهم سبب ما تعرضت له وإذا أصبحت الكرة هكذا فمن الأفضل توقيف البطولة

بدا أيمن ماضي وسط ميدان نجم بن عكنون متأثرا بالأحداث التي عرفتها مباراة نادي أمام أمل الأربعاء، بعدما تعرض اللاعب السابق للنجم لكل أنواع السب والشتم والضرب، قبل بداية المباراة ما جعل المدرب يقرر إبعاده من قائمة الـ18 لاعبا المعنية بالمباراة وقال ماضي بهذا الصدد: “والله لم أفهم ما حدث، حيث تعرضت لكل أنواع السب والشتم والضرب من قبل مسيري وعمال الملعب، دون سبب، الغريب أن هناك أناس لا يعرفونني لكنهم بحثوا عني لضربي وهذا غير مفهوم وإذا أصبحت كرة القدم هكذا من الأفضل توقيفها”، وأضاف لاعب ترجي مستغانم السابق: “سبق وأن حملت ألوان الأربعاء وشرفت عقدي ولا زلت أدين للفريق لكني لم أقم بشيء، لأستحق كل هذا والغريب أن مسير ضربني وأنا ساقط على الأرض، ما جعل المدرب يفضل إبعادي، حتى أنني لم أتمكن من متابعة المباراة، ورغم هذا طيلة الـ902 دقيقة وأنا أتعرض للشتم من مجهولين أمام غرفة حفظ الملابس”، وختم ماضي كلامه: “نوكل ربي على كل من اعتدى عليّ وحرض على ذلك، لأنني لم أقم بأي شيء”.

إيسري.م.ب