بسبب قرار مديرية النقل بتحويلهم إلى مرافق جديدة

نظم أول امس العشرات من الناقلين الخواص والعامين الناشطين عبر خطوط غليزان وادي السلام مرورا بمنداس وكذا خط وادي رهيو غليزان مرورا بجديوية الحمانة ومازونة وقفة احتجاجية داخل المحطة البرية ببن داود وذلك من اجل المطالبة بإعادة النظر في القرارات الاخيرة التي اقرتها مديرية النقل والتي ترغم الناقلين على التوقف بمحطات البلديات على سبيل الذكر محطة جديوية الحمادنة ووادي الجمعة اضافة الى تحويل موقف حافلات النقل الجامعي وضمها الى موقف حافلات النقل ما بين البلديات.

وقال الناقلون المحتجون أن القرار بمثابة القرارات التعسفية في حقهم حيث هدد  العديد منهم بالتصعيد في حال استمرار الوضع على ماهو عليه. وطالب المحتجون السلطات المحلية وعلى رأسها الوالي التدخل عاجلا لدى مصالح مديرية النقل لاعادة النظر في القرارات الاخيرة وحسبهم فإنه ومنذ قدوم المدير الجديد عرف قطاع النقل عدة وقفات احتجاجية لنفس الاسباب، والجدير بالذكر ان الاحتجاج تسبب في شل حركة تنقل المواطنين لا سيما العمال والطلبة خاصة وان الوقفة الاحتجاجية تزامنت مع بداية الاسبوع .

س . ايوب