مجلس قضاء الجزائر أصدر في وقت متأخر من ليلة أول أمس الحكم في قضيتهما

أصدر مجلس  قضاء الجزائر في وقت متأخر من ليلة أول أمس، الحكم فيما يخص المعتقلين عبد الوهاب فرصاوي، رئيس جمعية “راج”، والناشط إبراهيم دواجي.

هذا وتم الحكم على عبد الوهاب فرصاوي، بـ 6 أشهر حبس نافذ، حيث غادر أمس سجن الحراش، بعد استنفاذه لمدة العقوبة، أما إبراهيم دواجي، فقد حكم عليه بـ 6 أشهر حبس غير نافذ، وغادر أمس بدوره السجن.

وتأتي هذه المحاكمة استئنافا للأحكام الصادرة عن محكمة سيدي أمحمد، والتي تقضي بإدانة كل من عبد الوهاب فرصاوي، بسنة سجن نافذة، وإبراهيم دواجي بـ 6 أشهر حبس نافذة.

نسرين.ب