نظموا حركة احتجاجية وأغلقوا الطريق الرئيسية بالمدينة

نظم مواطنون من عدة أحياء مدينة تندوف حركة احتجاجية للمطالبة بتحسين التموين بالمياه الصالحة للشرب.

وأقدم هؤلاء المحتجون على غلق أحد الطرق الرئيسية داخل مدينة تندوف، للتعبير عن “استيائهم من التذبذب الكبير” الذي تشهده عملية التزود بمياه الشرب، مطالبين بحضور والي تندوف للوقوف على هذه الوضعية، التي أدت إلى انقطاعات في التموين امتدت إلى “أكثر من أسبوع.

وحسب مسؤولي الجزائرية للمياه، فإن “المشكل يتجاوز حدود إمكانياتهم نظرا للإنسدادات الكبيرة التي مست الشبكة بفعل الترسبات الناتجة عن الملوحة التي سدت قنوات التوزيع، قبل دخول محطة تحلية المياه حيز الاستغلال.

للإشارة، فقد أدى غلق الطريق الرئيسي للمدينة، أين وضعت الأحجار والمتاريس إلى عرقلة حركة المرور.