يتواجد المنتخب الوطني الجزائري في أحسن رواق لإجراء مباراة ودية تحضيرية أمام المنتخب المصري شهر جوان القادم، قبل انطلاق فعاليات كأس أمم إفريقيا القادمة، التي ستحتضنها أم الدنيا بداية من الـ21 جوان لغاية الـ19 جويلية القادم.

وكشفت تقارير إعلامية مغربية أن المدرب المكسيكي لمنتخب “الفراعنة”، طالب ببرمجة لقاء ودي تحضيري أمام المنتخب الوطني الجزائري أو المغربي، للوقوف على جاهزية الفراعنة قبل انطلاق فعاليات “الكان” 2019.

ورغم عدم تلقي الاتحاد الجزائري لكرة القدم، لأي طلب، إلا أن إمكانية موافقة الناخب الوطني جمال بلماضي، تبقى قائمة لاسيما وأن الجزائر بحاجة للعب مباريات للوقوف على استعداد اللاعبين قبل المنافسة الرسمية.

وكان المناجير العام للمنتخب الوطني مدان حيكم قد أكد أن الجزائر ستلعب 3 مباريات ودية قبل انطلاق العرس الإفريقي إلا أن كل شيء سيكون مرهونا بنتائج القرعة، الخاصة بكأس أمم إفريقيا، وعن ما ستسفر عنه قبل تحديد هوية المنتخب الذي سنواجهه، لاسيما وأن الجزائر تتواجد في التصنيف الثاني ما يعني أن مواجهة في دوري المجموعات بينها وبين مصر ممكنة ما يجعل فرضية لعب مباراة ودية يسقط في الوحل.

إيسري.م.ب