تلقى المنتخب التونسي الأول لكرة القدم أول أمس، ضربة موجعة بعد تأكد غياب سيق الدين الخاوي نجم كان الفرنسي عن بطولة كأس الأمم الإفريقية التي تقام في مصر يونيو المقبل بسبب الإصابة.

وفي تقرير صحفي أعدته مجلة ” فرانس فوتبول ” قالت أن الخاوي تعرض إلى إصابة في لقاء فريقه ضد بوردو يوم الجمعة الماضي لحساب مباريات الدوري الفرنسي ستفرض عليه الراحل إلى عدة أسابيع مقبلة.

ومن المنتظر أن يعود اللاعب إلى أولمبيك مارسيليا من جديد بعد انتهاء إعارته إلى كان حيث يمتد عقد اللاعب مع فريق نادي مارسيليا حتى عام 2021.

وكان ألان جيريس المدير الفني للمنتخب التونسي قد وجه الدعوة إلى الخاوي من أجل خوض بطولة كأس الأمم الإفريقية ضمن سبعة عشر محترفاً في القائمة التي أعلن عنها قبل أيام قليلة.

يذكر أن المنتخب التونسي سيلعب في المجموعة الخامسة إلى جانب منتخبات مالي وموريتانيا ومنتخب أنغولا.