لقاء الذهاب من الدور التصفوي الأخير المؤهل لكأس أمم إفريقيا

سيكون تعداد المنتخب الوطني الأولمبي أقل من 23 سنة الذي يقوده لودفيك باتيلي المدرب الفرنسي على موعد عشية الغد مع مباراة من العيار الثقيل، حين يحل تعداد الخضر ضيوفا على منتخب غانا في إطار لقاء الذهاب من الدور التصفوي الأخير، المؤهل لكأس أمم إفريقيا المقرر إقامته في مصر خلال الفترة الممتدة بين 8 و22 نوفمبر القادم.

ويسعى الخضر الأولمبي لتحقيق نتيجة ايجابية ولما لا الفوز لوضع قدم في كأس أمم إفريقيا التي تجرى فعالياتها في مصر للسير على خطى المنتخب الأول الذي تمكن من التتويج بالتاج القاري من الأراضي المصرية.

يذكر أن تعداد المنتخب حل أول أمس، بمدينة أكرا الغانية من أجل مواصلة التحضير للقاء الغد الذي لن يكون سهلا في ظل مواجهة واحدا من بين أفضل المنتخبات في القارة “السمراء”.

باتيلي استدعى 25 لاعبا واستعان ببوداوي والملالي

وعرف وفد المنتخب الوطني تواجد 25 لاعبا، حيث فضل الرجل الاول على رأس العارضة الفنية تواجد لاعبين اضافيين من اجل التوفر على الحلول الإضافية لاسيما وان مباراة العودة ستجرى يوم الثلاثاء القادم 10 سبتمبر بملعب سطيف.

هذا وشهدت القائمة التي أعدها الناخب الوطني للمنتخب الاولمبي تواجد اسم هشام بوداوي اللاعب المتوج بكأس أمم إفريقيا 2019 مع المنتخب الأول ولاعب نادي نيس الفرنسي بالإضافة إلى الملالي فريد المتألق مع نادي انجي الفرنسي ما سيمنح تعداد الخضر القوة للعودة بنتيجة ايجابية والاقتراب من حسم تأشيرة التأهل لـ”كان” مصر.

والجدير بالذكر أن المنتخبات التي تحتل المراكز الـ3 الأولى في كان مصر ستضمن التأهل لأولمبياد طوكيو 2020.

إيسري.م.ب