لتشجيع الفلاحين على خدمة الأرض وتسهيل وصولهم إلى مناطقهم

شرعت مديرية الفلاحة لولاية بجاية مؤخرا في اطار النهوض بالفلاحة الريفية في تقديم خدماتها لفائدة سكان المناطق الريفية والنائية والتي تتمثل في فتح مسالك فلاحية في العديد من قرى بلدية بوخليفة، على غرار قرية آيت قندوز التي تبعد عن عاصمة الولاية بـ 45 كلم وعن مقر البلدية بـ 20 كلم والتي استفادت في هذا الاطار من مشروع فتح مسالك فلاحية جديدة لفائدة الفلاحين الراغبين في ربط حقولهم وبساتينهم والوصول اليها بشكل يسمح لهم بالقيام بمختلف انشطتهم الفلاحية.

 وقد رحب رئيس جمعية القرية المدعو “بوزيد .ت” بهذه المبادرة الطيبة التي اعتبرها بمثابة نقطة تحول إيجابي للسكان والتي سوف تساعدهم في إعادة استقطاب أنظار السكان للعودة مجددا إلى قريتهم  التي تنتظر منهم الكثير بغية الاهتمام بها وإعادة بعث النشاط الفلاحي مثل جني الزيتون وغيرها من النشاطات المرتبطة بخدمة الأرض، وهو ما دفع ببعض الشباب إلى القيام بترميمات للمنبع المائي الطبيعي المتواجد وسط القرية التي تسمى بـ “تالة يحي” وحولوها إلى تحفة فنية جميلة في انتظار توسيع طريق القرية بهدف ترقيتها وتطوير ما يمكن تطويره لفائدة سكان القرية وخاصة الذين عادة ما يفضلون قضاء عطلتهم الصيفية العائلية في قريتهم التي تربطهم بالأجداد والأسلاف وبتاريخهم الماضي المجيد.

كريم . ت