طالبوا بصب منحة قفة رمضان

تجمهر أول أمس العشرات من العائلات المعوزة أمام مقر البلدية غليزان وهذا للمرة الثالثة على التوالي بسبب التأخر في صب الاعانات المالية والمقدرة بـ 06 الاف دج بحساباتهم البريدية وهذا بالرغم من مرور اسبوع من شهر رمضان المبارك.

هذا التأخر ولد حالة من الاحتقان والاستياء في أوساط العائلات المعوزة التي تعد بالآلاف حيث ارجعت الاسباب الاولية الى عدم استكمال دراسة الملفات الامر الذي دفع بالسلطات المحلية للولاية الى عقد جلسة عاجلة الخميس الفارط تقرر من خلالها وجوب العمل 24 ساعة يوميا لإنهاء وإتمام غربلة الملفات المودعة لا سيما وان اغلب البلديات قامت بتسديد هذه المنحة التي لا تغني ولا تسمن من جوع في هذا الشهر الكريم اين ارتفعت الاسعار بشكل رهيب جدا لا يستطع حتى الموظفون من ذوي الدخل الضعيف مجاراة اسعار الشهر الفضيل.

 وغير بعيد عن عاصمة الولاية وتحديدا ببلدية وادي الجمعة، تجمهر العشرات من المعوزين احتجاجا على ما اسموه بقرار اقصائهم من قائمة المستفيدين من اعانة 06 الاف دينار مطالبين بتدخل للسلطات الولائية وإعادة ادماجهم ضمن قائمة المستفيدين كونهم من الفئة المعوزة والهشة.

س. ايوب