أودع قاضي التحقيق لدى الغرفة الأولى بمحكمة تيزي وزو شقيقي اللاعب مصباحي و3 أشخاص من المعتدين على رئيس فريق شبيبة القبائل، شريف ملال، الحبس المؤقت، بعدما استمع اليهم الخميس وسط تعزيزات امنية مشددة بمحيط المحكمة على خلفية توافد حشود كبيرة ووجهت للمتهمين تهم تكوين مجموعة أشرار والضرب والجرح العمدي بسلاح أبيض محظور والسرقة وتحطيم ملك الغير، فيما تم استرجاع الكؤوس المسروقة، وفي الوقت الذي أصر ملال على المتابعة القضائية في حق المعتدين، نفى اللاعب مصباحي علاقة رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية بيراف ورجل الأعمال طحكوت بالقضية، واتهمه بمحاولة تسييسها مؤكدا أن  ملال كان في حالة متقدمة من السكر وخاطب شقيقه بعبارة التأنيث، ما استفز أخيه لضربه لكن ليس بسلاح ابيض كما زعم.