تعيش العديد من مستشفيات الوطن حالة غليان غير مسبوقة خاصة على مستوى مصالح الولادة على خلفية توتر العلاقة بين الإدارة والقابلات، حيث نددت الأخيرات بصمت القائمين على المستشفيات إزاء إرتفاع عدد المتابعات القضائية التي تطالهن وكأنهم غير معنيين، وأكدت المعنيات وفقا لما تظهره منشورات في صفحات فايسبوكية خاصة بهن، أن الإدارة تتستر على أخطاء الأطباء وتحمل القابلات مسؤولية أي خطر يهدد النساء الحوامل.