لدعم كفاءات القارة في مجال تحديد والجرد والبحث العلمي

من المقرر أن يعقد المركز الاقليمي لحماية التراث الثقافي غير المادي في إفريقيا اليوم الاجتماع الأول لمجلس ادارته، حسبما أكده مؤخرا مسؤول المركز.

وأوضح سليمان حاشي خلال ندوة صحفية أن مجلس الإدارة الدولي للمركز الاقليمي لحماية التراث الثقافي غير المادي في إفريقيا الموضوع تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (اليونيسكو) يتكون من “خبراء وممثلي هيئات مختصة” ويرأسه وزير الثقافة، عز الدين ميهوبي.

كما أوضح أن المركز من الفئة 2 يعمل على تحقيق الأهداف الاستراتيجية لليونيسكو من اجل إفريقيا من خلال دعم كفاءات القارة في مجال تحديد والجرد والبحث العلمي والتوثيق وحماية التراث غير المادي.

وتابع قوله أن هذا المركز الأول في إفريقيا يسعى أيضا إلى تنشيط التعاون وتبادل الخبرات وتسهيل المبادلات بين المتاحف ومراكز الارشيف على مستوى القارة وكذلك إنشاء قاعدة بيانات وتعريف أفضل للتراث غير المادي في إفريقيا.

ويتواجد المركز الذي تم إنشاؤه بمقتضى الاتفاق المتوصل إليه في 2014 بين منظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (اليونيسكو) والدولة الجزائرية على مستوى فيلا دار عبد اللطيف بأعالي الجزائر العاصمة ويسير إداريا من قبل الجزائر ويتوفر على ميزانية تخصصها الدولة ويعد السابع من نوعه بعد المراكز الكائنة بكل من الصين واليابان وكوريا الجنوبية وايران والبيرو وبلغاريا.

د. ع