قال إن بلاده تتعرّض لإرهاب “مصطنع” و”مموّل”

أكّد محمد منصف المرزوقي الرئيس التونسي السابق، ان العلاقة بين بلاده والجزائر علاقة ترابط وتواصل بين البلدين الشقيقين، معربا عن تمنياته لو قدّمت الجزائر دعما اكبر لتونس خاصة انه بلد مهم ومساعد لتونس .

قال المرزوقي في حوار مع جريدة ” الخبر” ” بكل صراحة الاخوان الجزائريين لم يضرونا مثلما تضرّرنا من اخوة اخرين، كنت اتمنى اين يكون دعمهم اكبر” .

وأبرز المرزوقي  في الحوار دور الإتحاد المغاربي في معالجة المشاكل الاقتصادية التي تتخبط فيها تونس، قائلا” كنت اتمنى تحريك الاتحاد المغاربي لأنه لو يفتح هذا الفضاء المغاربي ستحل الكثير من مشاكلنا الاقتصادية في تونس”.

واستعرض الرئيس التونسي السابق معاناة بلاده في مواجهة “ارهاب مصطنع ومموّل”، موضحا ان بلاده كلما حاولت ان تخطو خطوة ايجابية للتقدّم في مسار الإنتقال الديموقراطي كانت تحدث عملية ارهابية تكبح الخطوة  مذكرا بحادثة اغتيال الشهيد محمد البراهمي والتي سبقها اجتماع سياسي انتهى بالاتفاق على تسريع تنظيم الانتخابات في سبتمبر 2013 سنة قبل تنظيمها في 2014 وذلك من اجل منح تونس حكومة مستقرة.

في ذات السياق، أشار المرزوقي ان بلاده لا تزال تبحث عن الجهات التي تقف وراء الارهاب والاغتيالات ولكن القضية تتجاوز تونس بكثير على حد تعبيره.

سارة .ط