مركز البحث والتطوير يستعرض مؤهلاته لتطوير سلاح الجوّ

أكّد العميد شقلال صالح قائد الجوّ بالناحية العسكرية الأولى، حرص المؤسسة العسكرية على خلق إطار جواري فعال يرتكز على تقريب المواطن من المؤسسة العسكرية وتقوية رابطة الجيش – أمة.

أوضح شقلال في كلمة له خلال افتتاح الزيارة الموجهة لفائدة ممثلي وسائل الاعلام الوطنية العمومية والخاصة إلى مركز البحث والتطوير للقوات الجوية بالدار البيضاء بالناحية العسكرية الأولى، أن فتح ابواب المركز على الصحافة يندرج في إطار تنفيذ المخطط العام للاتصال المصادق عليه من طرف القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي لتمرين 2019-2020، والتعريف بالصرح البحثي من حيث التنظيم، المهام والنشاط البحثي، مع تكريس إرادة المؤسسة العسكرية للتقرّب من وسائل الإعلام من جهة ولمعاينة المجهودات المبذولة من قيادة القوات الجويّة في مجال التطوّر ومسايرة التقدّم التكنولوجي.

من جهته، أبرز العقيد رابح مجاهد دور مركز البحث والتطوير في الرفع من الجاهزية القتالية للقوات الجويّة.

هذا وقام قائد الجّو بالناحية العسكرية الأولى، بزيارة رفقة الإطارات وممثلي وسائل الاعلام إلى مختلف مخابر المركز، أين تلقى شروحات وافية عن العتاد الذي تحويه والمجالات التطبيقية لمختلف المعدات والتجهيزات المستعملة في البحث والتطوير، على غرار مخبر “corrosion” ومخبر الإختيارات الإنسيابية الذي يحتوي على نماذج من طائرات درون، حيث جهّز بمعدّات صيانة ومراقبة متطوّرة.

كما زار الوفد الإعلامي مخبري التحاليل الكميائية الفيزيائية بالمركز، أين تم استعراض معدات خاصة بالطائرات والمروحيات تم جلبها في إطار تعاقد مع مؤسسة خاصة بروسيا، والوقوف على طريقة عمل جهاز “pectriol”، المستعمل في التعرّف على حالة محرّكات الطائرات والمروحيات.

مركز البحث يتعاقد مع ENAP لتقليل تكاليف الاستيراد

كشف العقيد حكار عبد الحميد، أن مركز البحث والتطوير للقوات الجوية تعاقد مع المؤسسة الوطنية للدهن ENAP الكائن مقرها بالأخضرية بولاية البويرة لتزويدها بمعدّات لمختلف الورشات، وذلك وفق الطلبات التي تحدّدها المؤسسة العسكرية وبأسعار تفاضلية ما مكّن الأخير من تفادي الاستيراد من الخارج بأسعار مرتفعة بـ14 مرة لنفس المعدات، حيث تم التعامل مع نفس المؤسسة في اقتناء طلاء لتطويره واستعمالها في عملية دهن الطائرات والمروحيات بحيث يتلاءم مع الظروف المناخية ويكون سهل التنظيف، كما يتوفّر المركز على وسائل المراقبة الميكانيكية المستعملة في تأمين الطائرات والمروحيات.

العقيد حكار :”الاهتزازات أبرز مشاكل الطيران والمكرز غير معني مباشرة بالتحقيقات في حوادث سقوط الطائرات”

أوضح العقيد حكار عبد الحميد، أن الإهتزازات تعد من أبرز مشاكل الطيران التي قد تؤدي الى كوارث، وهو ما يتم العمل والتركيز على تفاديه من خلال البحث والتطوير في المركز، مؤكدا في ردّه على سؤال “السلام”، أن مركز البحث والتطوير غير معني بصورة مباشرة بالتحقيقات الخاصة بحوادث سقوط الطائرات العسكرية والمدنية.

كما زار الوفد الإعلامي، دائرة الإسناد التقني التي تضمّ مصلحة الورشات التي تضم ورشة المراقبة والتجارب اضافة الى دائرة الحساب والمحاكاة والتي تضم مخبر المحاكاة، مخبر الصور والرؤية ومخبر الحساب ومعالجة البيانات والتصوير اضافة إلى تقنيات التأمين والمعلومات.

ص.بليدي