الحدث كان فرصة لوقوفه على القدرات القتالية والتعاون بين مختلف الأركانات

أشرف اللواء السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة، في ثاني يوم من زيارته إلى الناحية العسكرية الرابعة بورقلة، على تنفيذ وحدات اللواء 41 مدرع مدعومة بوحدات جوية، لتمرين تكتيكي بالذخيرة الحية “بركان 2020”.

هذا وتابع رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة، عن كثب بميدان الرمي والمناورات للقطاع العملياتي شمال – شرق إن أمناس، بمعية اللواء حسان علايمية، قائد الناحية العسكرية الرابعة، مجريات الأعمال التي قامت بها الوحدات البرية والجوية المشاركة في التمرين تتقدمها طائرات الاستطلاع الجوي، وأشارت وزارة الدفاع الوطني، في بيان لها أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، إلى أن هذا التمرين يهدف إلى الرفع من القدرات القتالية والتعاون بين مختلف الأركانات، فضلا عن تدريب القيادات والأركانات على التحضير والتخطيط وقيادة العمليات في مواجهة التهديدات المحتملة، وإتسمت هذه الأعمال – يضيف المصدر ذاته – باحترافية عالية في جميع مراحلها وبمستوى تكتيكي وعملياتي ممتاز يعكس القدرات القتالية العالية للأطقم والقادة في كافة المستويات، خاصة ما تعلق منها بالاستغلال الأمثل للميدان والتنسيق العالي المستوى بين مختلف الوحدات المشاركة، كما عكست الكفاءة العالية للإطارات في مجال تركيب وإدارة مختلف الأعمال القتالية ومهارة وقدرة الأفراد على التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات المتوفرة لديهم، وهو ما أسهم في تحقيق نتائج جد مرضية جسدتها دقة الرمايات بمختلف الأسلحة.

جواد.هـ