يبدو أن القارة الإفريقية ستبقى وفية لعادتها في الكولسة والعمل للفرق على حساب فرق أخرى، وهو أقل ما يقال عنه بعدما كشفت تقارير إعلامية حصول المنتخب المغربي على الكرات الجديدة الخاصة ببطولة كأس أمم إفريقيا، من صناعة شركة العتاد والألبسة «أومبرو» في حين لم تستفد باقي المنتخبات من الكرات للاعتياد عليها في خرجة اعتبرتها بقية الاتحادات الإفريقية بالكولسة الممنهجة التي لا يجب السكوت عنها.