تداول رواد عبرمواقع التواصل الاجتماعي خطاباً من الشركة المسئولة عن الفار في قارة أفريقيا “حواك أي انوفاسيون” تفيدهم بأن تقنية الفيديو لن تكون متوافرة في مباراة إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا 2018- 2019، التي جمعت بين الترجي التونسي ونظيره الوداد المغربي ، بملعب رادس الأولمبي.

و جاء تبرير الشركة بعدم قدرة الفار على العمل لعدم وصول المعدات في الوقت المحدد بسبب مشكلة في الأمتعة مع شركة الطيران.

و شهدت المباراة العديد من الأمور التحكمية المثيرة للجدل، في الوقت الذي لم تعمل تقنية الفيديو “فار” وسط اعتراضات من لاعبي الوداد المغربي أدى إلى توقف اللعب أكثر  من مرة، وهدد لاعبو الفريق الضيف بالانسحاب من اللقاء، قبل أن يتم التفاوض معهم و استكمال المباراة.

يذكر أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قد أصدر قراراً بإيقاف جهاد غريشة حكم مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا 6 أشهر وحرمانه من المشاركة في نهائيات كأس أمم أفريقيا 2019.