أجهزة الأمن تتعقب تحرّكات جماعة مسلّحة

تمكّنت أجهزة الأمن التونسية من القضاء على عنصرين إرهابيين في سيدي علي بن عون بولاية سيدي بوزيد وسط البلاد.

العملية الأمنية تمت في إطار تعقّب المجموعات الإرهابية كما سبقتها عملية أمنية أخرى، تمكّنت خلالها القوات الأمنية من القضاء على ثلاثة عناصر إرهابية، حسب ما نقلته وكالة الأنباء التونسية.

وذكرت وزارة الداخلية التونسية سابقا، أن الوحدات الأمنية قد تمكنت من إحباط عمليات إرهابية يجري التخطيط لتنفيذها خلال شهر رمضان.

وأضافت الوزارة في بيان لها، أن الجهود ما تزال متواصلة لإلقاء القبض على أحد العناصر الخطيرة، المرتبطة بالمجموعة المذكورة يوجد في حالة فرار، في حين أكّدت السلطات التونسية أن الوضع الأمني في تونس اتسم عموما بالإستقرار، لكن البلاد مازالت تواجه تحدّيات أمنية تمثل تهديدا جديا لتونس.

ق.وسام