توقيف 9 منقّبين عن الذهب و22 مهاجرا غير شرعي

قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي أمس، على إرهابيين خطيرين، وذلك إثر عملية بحث وتمشيط قرب بلدية دلس ولاية بومرداس بالناحية العسكرية الأولى، واسترجعت بندقية آلية من نوع كلاشنكوف ومخزني ذخيرة وقنبلة يدوية، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

كما دمّرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، اول امس مخبأ للإرهابيين وقنبلة تقليدية الصنع وكمية من المواد الغذائية، وذلك في إطار مكافحة الإرهاب ومواصلة لعملية البحث والتمشيط الجارية بمنطقة واد القصب بولاية عين الدفلى التابعة للناحية العسكرية الأولى.

وتأتي هذه العمليات النوعية لتؤكد عزم قوات الجيش الوطني الشعبي في تعقب المجرمين عبر كامل التراب الوطني ومدى المتابعة واليقظة الدائمة للحفاظ على أمن واستقرار البلاد.

وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي ببلدية العجيبة ولاية البويرة بالناحية العسكرية الأولى، تاجر مخدرات بحوزته 20000 قرص مهلوس، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين قزام بالناحية العسكرية السادسة، مهربا وتسعة منقبين عن الذهب وحجزت شاحنة، خمسة مولدات كهربائية، جهازي كشف عن المعادن و800 علبة من مسحوق الحليب، 500 كيس من مادة السكر الموجهة للتهريب.

من جهة أخرى، أحبط حراس السواحل بالقالة بالناحية العسكرية الخامسة، محاولة هجرة غير شرعية لـ 18 شخصا كانوا على متن قارب تقليدي الصنع، فيما تم توقيف 22 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بعين صالح بالناحية العسكرية السادسة.

ب.تلمساني