ضخ 14 ألف متر مكعب إضافية من سد عين الدالية بسوق أهراس

كشف مدير وحدة مؤسسة الجزائرية للمياه بتبسة لخضر هدهود، أول أمس، أنه تم ببلديات الولاية القضاء على ما لا يقل عن 2341 “نقطة سوداء” لتسرب المياه في الفترة من الفاتح جانفي إلى غاية 31 أوت الماضي عبر شبكات ضخ وتوزيع المياه الصالحة للشرب.

وصرح هدهود أنه تم تسجيل 2605 “نقطة سوداء” لتسرب المياه الصالحة للشرب منها 239 عبر محطات الضخ مشيرا إلى معالجة 2341 منها خلال ذات الفترة بهدف ضمان تزويد المواطنين بهذه المادة الحيوية.

وبهدف تحسين تزويد سكان هذه الولاية الحدودية بالمياه الصالحة للشرب كشف ذات المتحدث أنه تم إحصاء 135 حالة اعتداء على شبكة التزويد عبر عدة بلديات منها بئر العاتر والعقلة المالحة وصفصاف الوسري.

وأضاف هدهود في هذا السياق أنه تم تشكيل لجنة خاصة مكونة من المديرية الولائية للموارد المائية والوحدة المحلية للجزائرية للمياه والمجالس الشعبية البلدية وشرطة البيئة والعمران بهدف محاربة هذه الظاهرة التي تقلل من كمية المياه الموجهة لتزويد المواطنين والتي تستغل في غالب الأحيان للسقي الفلاحي.

وبخصوص تزويد سكان الولاية بالمياه الصالحة للشرب صرح نفس المسؤول أن موسم الاصطياف عرف “تحسنا ملحوظا” في التموين عبر مختلف البلديات بفضل الرفع من الحجم المحول انطلاقا من سد “عين دالية” (ولاية سوق أهراس) التي بلغت 30 ألف متر مكعب بعد أن كانت 16 ألف متر مكعب.

كما مكنت عمليات تجديد شبكات توزيع المياه الصالحة للشرب عبر عدة بلديات منها تبسة والحمامات والونزة وغيرها من تحسين معدل التزود الذي يتراوح بين يوميا مرة كل يومين ومرة كل 3 أيام إضافة إلى الاعتماد على الشبكات الجديدة التي من شأنها ضمان وصول المياه إلى المواطنين.

للإشارة فإن وحدة الجزائرية للمياه التي تغطي 15 بلدية من أصل 28 بلدية بولاية تبسة تتوفر حاليا على 83 بئرا عميقة إضافة إلى 26 محطة لضخ المياه موجهة لتزويد 684 ألف ساكن من إجمالي 750 ألف (بنسبة 84 بالمائة) بالمياه الصالحة للشرب بمعدل 72 ألف متر مكعب يوميا.