النجم الأرجنتيني رفع دعوى قضائية ضد فريقه السابق

كشف موقع “فوتبول إيطاليا”، تفاصيل عملية انتقال اللاعب الأرجنتيني ماوروإيكاردي من إنتر ميلان إلى باريس سان جيرمان الفرنسي قبل إغلاق الميركاتو.

وانضم المهاجم الأرجنتيني إيكاردي إلى باريس سان جيرمان بنظام الإعارة لمدة موسم واحد حتى 30 جوان 2020 مع خيار الشراء في نهاية الموسم مقابل 70 مليون أورو.

وأوضح الموقع أنه لم يتم الإعلان عن التفاصيل المالية الدقيقة للصفقة، لكنها إعارة مع خيار الشراء في نهاية الموسم.

في الوقت نفسه، توصل إيكاردي إلى اتفاق مع إنتر ميلان لتمديد عقده حتى 30 جوان 2022، وهو الأمر الذي يحمي الإنتر من إمكانية فقدانه مجانًا إذا لم يقم باريس بشرائه مباشرة.

وأشارت شبكة “سكاي إيطاليا” إلى أن الإنتر حصل على 5 ملايين أورو قيمة إعارة إيكاردي، بالإضافة إلى أن باريس سان جيرمان سيدفع 7 ملايين أورو كراتب سنوي للمهاجم الأرجنتيني، مع خيار الشراء مقابل 65 مليون أورو في الصيف المقبل، على أن يرتدي القميص رقم 18.

وإذا قام باريس سان جيرمان بتفعيل خيار الشراء، فسيقفز أجره إلى 10 ملايين أورو لكل موسم على مدار الأعوام الأربعة القادمة.

وقال إيكاردي لموقع باريس سان جيرمان الرسمي على الإنترنت: “أود أن أشكر باريس سان جيرمان على الثقة التي أظهرتها لي”، وأضاف: “سأقدم كل شيء لمساعدة فريقي الجديد على الذهاب إلى أبعد حد ممكن في جميع المسابقات، فقد أصبح باريس سان جيرمان قوة عالمية لكرة القدم، وجذب بعض أعظم اللاعبين في السنوات الأخيرة”.

وتابع: “الطموحات مرتفعة للغاية في باريس وأنا متأكد من أن لدينا كل شيء هنا لنذهب إلى أبعد من ذلك، وأتطلع حقًا للعب في ملعب بارك دي برانس، وهو ملعب شهير بجماله وشغفه”.

ويتمتع إيكاردي بسجل هائل في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، حيث سجل 121 هدفًا في 219 مباراة، لكن علاقته مع الإنتر انهارت تمامًا خلال الأشهر الستة الماضية.

بدأ الأمر في شهر فيفري عندما تم تجريده فجأة من شارة القائد لأسباب لم يتم توضيحها بالكامل، ثم ادعى على الفور أنه أصيب في ركبته، حتى بعد شهر من العلاج، أصر الطاقم الطبي على عدم وجود مشاكل جسدية، ولكنه رفض التدريب ولم يتعاف بشكل كاف إلا بعد أن أجرى وكيله ومحاميه مفاوضات مطولة مع النادي.

عندما انتهى الموسم، تم إخبار إيكاردي على انفراد وبشكل علني أنه خارج خططهم ويجب أن يجد ناديًا جديدًا، لكنه رفض كل عملية نقل واتخذ الأسبوع الماضي إجراءات قانونية ضد إنتر، وطالب بتعويض قدره 1.5 مليون أورو.

كما أوضح محاميه أنه إذا انضم إيكاردي إلى نادٍ آخر في نافذة الانتقالات، فسيتم إسقاط الدعوى.