الملاحظ هذه الأيام بضواحي بلدية برج منايل وخاصة بالمناطق الريفية، على غرار قرى ذراع الدوم والغيشاء وعين السخونة، وجود أعداد هائلة من القردة التي يبدو  أنها هربت من الجبال جراء البرودة الشديدة والثلوج الكثيفة وهو ما أكده بعض الكبار في السن بالمنطقة. فينبغي الحيطة والحذر فقد تكون هذه القردة خطيرة خاصة على الأطفال الصغار وهذا ما أكدته أستاذة بالتعليم الابتدائي بقرية ذراع الدوم.