سرق أزيد من 60 مليون سنتيم

تمكنت أول أمس عناصر فرقة الشرطة القضائية للأمن الحضري الأول التابعة لأمن ولاية بجاية، من توقيف مسبوق قضائيا تورط في عملية سرقة استهدفت بنك القرض الشعبي الجزائري ببجاية، واستولى على أكثر من 60 مليون سنتيم.

تفاصيل العملية تعود إلى تلقي مصالح الشرطة لمكالمة هاتفية مفادها تعرض البنك لعملية سرقة لمبلغ مالي من أحد القباضات من طرف شخص مجهول ولاذ بالفرار، مباشرة انتقلت عناصر الشرطة إلى عين المكان أين تبين بأن الفاعل بعد تمكنه من دخول البنك رفقة بعض المواطنين اغتنم فرصة غفلة أعوان الأمن والوقاية وسرق مبلغ مالي يقدر بـ 61 مليون سنتيم من أحد القباضات ولاذ بالفرار نحو وجهة مجهولة، عناصر الشرطة وبعد استغلال كاميرات المراقبة الموجودة على مستوى البنك تمكنوا من التعرف على الفاعل وبعد تحريات معمقة تم تحديد هويته ليتم البحث عليه على مستوى النقاط المحتمل تواجده فيها أين تم القبض عليه في نفس اليوم بالحديقة المتواجدة بشارع بوعوينة ببجاية وبحوزته مبلغ مالي يقدر بـ 14 مليون سنتيم بالإضافة إلى قطعة من المخدرات.

المشتبه فيه بعد التحقيق معه تبين بأنه بعد قيامه بعملية السرقة قام مباشرة بإخفاء جزء من المبلغ المسروق والمقدر بـ 30 مليون سنتيم على مستوى قمامة بشارع بوعوينة حيث تم استرجاع المبلغ، كما أنه بعد تفتيش مسكنه تم ضبط وحجز كمية من الأقراص المهلوسة تقدر بـ 159 قرصا ومبلغ مالي قدره 48 مليون سنتيم إضافة إلى مبلغ مالي بالعملة الصعبة، ويتعلق الأمر بشخص عمره 36 سنة، المقيم ببجاية.

كريم . ت