يتجه الاسباني بيب غوارديولا مدرب نادي مانشستر سيتي لإعادة ترتيب أوراقه، حيث سيكون النجم الدولي الجزائري رياض محرز الفائز الأكبر، بعدما غاب عن مباريات البطولة في الأونة الأخيرة، إلا أن السقوط المدوي الذي تعرض له السيتي أمام نيوكاسل سيجعل التقني الاسباني أمام حتمية إعادة “حروز” لوضع الفريق “الأزرق السماوي” على المسار الصحيح.