ذكرت صحيفة بريطانية أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” يعتزم فرض قيود على سوق الانتقالات، وذلك فيما يخص عدد اللاعبين الذين يحق لنادٍ واحد إعارتهم، اعتبارا من موسم 2020-2021، على أن يتم حسم الرقم النهائي في بداية العام المقبل.

واستخدمت بعض الأندية الأوروبية نظام الإعارة للابقاء على عدد كبير من المواهب الشابة الواعدة في سجلاتها، حيث تمنحهم الفرصة لخوض مباريات مع الفريق الأول في أندية خارجية وربما تبيعهم بعد ذلك مقابل ثمن أكبر.

وقالت صحيفة “تايمز” البريطانية: إن الفيفا صدق بالفعل على هذه القيود التي قد تلزم الأندية باتباع النظام الجديد مع عدد يتراوح بين 6 و8 لاعبين شريطة ألا يتجاوز أي اتفاق بين ناديين إبرام صفقتين فقط في الموسم الواحد.

وقال الفيفا في وقت سابق هذا العام: إن لجنة تابعة له تضم مسؤولي الأندية وروابط الدوري واللاعبين والاتحادات الوطنية ساندت مقترحات لإصلاح نظام الانتقالات.

وذكر تقرير مجموعة عمل شكلها الفيفا اطلعت عليه وكالة “رويترز”، أن النظام المتبع حاليا يمنع في بعض الأحيان اللاعبين الشبان من التطور بشكل كامل، مضيفا أن ناديا لم يسمه أعار 146 لاعبا في الفترة بين 2011 و2017.