ذكرت العالم بتصدياته أمام ألمانيا في مونديال البرازيل ووصفته بالبطل

عاد الإتحاد الدولي لكرة القدم، ليذكر العالم بالأداء الكبير والخرافي الذي قدمه الحارس الدولي الجزائري وهاب رايس مبولحي خلال اللقاء التاريخي الذي جمع المنتخب الوطني في ثمن نهائي مونديال البرازيل أمام ألمانيا بطلة العالم في تلك النسخة ووصف حارس الاتفاق السعودي الحالي بالبطل.

ونشر الموقع الرسمي للفيفا على جدار صفحته الرسمية “فايسبوك” ليلة الخميس الى الجمعة صورة لاحدى تدخلات مبولحي أمام مهاجمي المانشفات (مولر) وعلق قائلا : “في 2014، كسب مبولحي، قلوب عشاق الكرة عالمياً، بعد المباراة كبيرة التي لعبها أمام ألمانيا”، وتابع القائم على موقع الفيفا يقول في المنشور الذي عرف تفاعلا كبيرا من قبل عشاق الكرة العالمية وتم تداوله بقوة خاصة من قبل الجزائريين وأنصار الخضر عبر منصات التواصل الاجتماعي :”غير أن الإمكانيات الكبيرة لمبولحي، لم تكن كافية في الوصول إلى الدور الربع النهائي، ولكنه سيبقى بطلاً”.

جدير ذكره أن مبولحي في دورة البرازيل اختير أفضل حارس في الدور الأول وتواجد ضمن قائمة الخماسي الأحسن في الدورة ككل.

رؤوف.ح