ندد الإتحاد الجزائري لكرة القدم، بأحداث العُنف التي شهدتها الملاعب الجزائرية في الأونة الأخيرة، وفي مُختلف الأصناف وقالت هيئة زطشي في بيان رسمي نشرته أمس على موقعها الرسمي ردا على الاشتبكات العنيفة لبعض رجال الأمن مع بعض انصار المولودية الثلاثاء في مدرجات 5 جويلية وما أعقبها من أحداث في باب الواد ليلة الجمعة إنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام التطورات المؤسفة الواقعة مؤخرا، بل ستُحاربها بكل الطُرق، مؤكدة على ضرورة إتباع السُبل القانونية لمُعاقبة المُتسببن في إنزلاق الأوضاع، ووضعهم عند حدهم قبل فوات الأوان.